مرض التوحد
مرض التوحد

مرض التوحد

مرض التوحد

مرض التوحد أو الذاتوية أو اضطراب طيف التوحد (بالإنجليزية :Autism spectrum disorder) واختصاراً ASD هو اضطراب في النموّ يؤدي إلى صعوبات في التفاعل والتواصل والسلوك الاجتماعي لدى الفرد،
ويُشار لاضطراب التوحد بمصطلح “الطيف” لوجود اختلاف واسع النطاق في أنواعه وشدّته، وُيوصف بأنه عجز أو اضطراب في النمو لأنّ أعراضه تظهر بشكل عام في أول عامين من عُمر المصاب، وهذا لا يعني بالضرورة تشخيصه في ذلك العمر؛ إذ يمكن أن يُشخّص الفرد بالإصابة بالتوحد في أي سن، ومع أنّه اضطراب مزمن إلا أنّ العلاجات قد تحسن من حالة المصاب وقدرته على التفاعل مع المحيط حوله.

اعراض مرض التوحد:

  • عجز الطفل على الاستجابة والردّ على اسمه في السنة الأولى من عمره.
  • قلة الاهتمام باللعب مع الأخرين، أو التحدث معهم.
  • تفضيل الطفل البقاء وحيداً.
  • تجنب ورفض الاتصال الجسدي.
  • عدم القدرة على تفهم الطفل لعواطفه، أو عواطف الآخرين.
  • العجز عن التكلم قبل عمر 16 شهراً.
  • عدم الإشارة إلى الأشياء التي يحتاجها الطفل.
  • وعدم مشاركته الأشياء مع الأخرين.
  • تكرار ما يقوله الآخرين، دون فهم للمعنى.
  • عدم الاستجابة للمناداة، والاستجابة للأصوات الأخرى، مثل: زامور السيارة، أو مواء القطط.
  • الخلط بين الضمائر، إذ يشير الطفل إلى نفسه بضمير أنت، وللأخرين بضمير أنا.
  • عدم الرغبة في التحاور أو التحدث، وعدم البدء به أو الرغبة باستمراره.
  • قوة الذاكرة في جميع المواضيع خاصةً الأرقام، والحروف، والاغاني.
  • تكرار الحركات المتنوعة، مثل: الاهتزاز، والدوران، ورفرفة الأيدي.
  • لقيام بالأنشطة التي تتسبب في إيذاء النفس، مثل: العض، أو ضرب الرأس.

أنواع مرض التوحد:

  • متلازمة اسبرجر: وهذا النوع يكون فيه الطفل ذكي بالشكل الطبيعي ويمكنه التحدث والتعلم بشكل سليم من الناحية اللغوية. لكنه لا يستطيع أن يتواصل مع الآخرين فهو لا يمكنه استخدام الكلمات التي سبق له تعلمها عندما يتواصل مع الآخرين، لذا يمكن القول إنه لا يمكنه الضحك والمزاح وفي نفس الوقت يقرأ ويتعلم.
  • الانحلال الطفولي: في هذا النوع يكون الطفل طبيعي مثل باقي الأطفال ولكن بعد أن يكون سنه سنتين يكون عدواني ولا يمكنه ممارسة المهارات التي كان يقوم بها من قبل العامين ويصبح في الكثير من الأحيان أو في اغلب الوقت كثير الغضب بشكل سريع.
  • متلازمة ريت: وذلك النوع يصاب به الإناث فقط دون الذكور ويتم ملاحظته وتشخيصه عند إتمام الـ 8 شهور كما أن الأنثى حينها يلاحظ عليها الكثير من الأعراض الجسمانية الغريبة على عكس باقي الأطفال الأخرى، حيث أن محيط رأسها يكون صغير كما إنها لا تستطيع أن تتحكم في يدها ومن الممكن أن يتم معالجتها بشكل نسبي.
  • اضطراب النمو الشامل: أما في ذلك الاضطراب يعاني الطفل بمشاكل في التواصل الاجتماعي وأيضََا الكثير من مشاكل في النمو حيث انه لا يمكنه أن ينظر إلى الآخرين بعينه ولا يمكنه أن يستجيب عاطفيًا معهم سواء كان مشاعر من الحزن أو الفرح.
  • متلازمة كانير (التوحد الكلاسيكي): وهذه المتلازمة يمكن أن تشخص عند إتمام الشهرين. وهو من الأنواع المنتشرة بشكل كبير وهذا النوع لا يستطيع الطفل فيه الانتباه للآخرين. ولا يمكنه تقبل التغيرات كما إنه يعاني من مشاكل عند النطق وأيضًا لا يثير أي اهتمام تجاه مشاعر الآخرين وعواطفهم.

لماذا يصاب الذكور بالتوحد أكثر من الإناث؟

اكتشف العلماء اختلافات في مسار إشارات الدماغ مما يسبب اضطرابات الطيف التوحدي لتكون أكثر شيوعا بين الذكور.
وقد اثبتت الدراسات التي اجريت على الفئران ان مرض التوحد يؤثر في الغالب على الذكور، بينما يكون تأثيره على الإناث أقل، بمعدل 4 ذكور مقابل كل فتاة.

المزيد

حول chef Gorge

Gorge chef
يارب مشيئتك

تصفح أيضاً

اليوسفي وفوائده

اليوسفي وفوائده

اليوسفي وفوائدهاليوسفي أو الليمون الشبكي أو الأفندي أو اليوسف أفندي في مصر والسعودية أو المندلينا …

%d مدونون معجبون بهذه: